تابعنا لمتابعة اخر اخبار وعروض الكمبيوتر والموبايل ودروس الانترنت واعلانات وظائف الكمبيوتر وصور الخلفيات ورنات الموبايل

أخبار الكمبيوتر و الجوالأخبار الكمبيوتر والإنترنت › "جوجل" يحتفل بالذكرى 186 لميلاد الروائي الروسي "ليو تولستوي" Leo Tolstoy‏

صورة الخبر: "جوجل" يحتفل بالذكرى 186 لميلاد الروائي الروسي "ليو تولستوي" Leo Tolstoy‏
"جوجل" يحتفل بالذكرى 186 لميلاد الروائي الروسي "ليو تولستوي" Leo Tolstoy‏

الكونت ليف نيكولايافيتش تولستوي “ليو تولستوي”….(9 سبتمبر 1928- 20 نوفمبر 1910) روائي ومفكر وأديب روسي، يعتبره الكثيرون أفضل كاتب وأديب في العالم، حاز شهرة واسعة في جميع أنحاء العالم بسبب كتاباته الواقعية، واكتسب شهرته في الوطن العربي بسبب كتابه “حكم النبي محمد” الذي مجد في مرحلة بعثة الرسول الكريم.

يحتفل محرك البحث جوجل اليوم على صفحته الرئيسة، بالذكرى الـ 186 لميلاد الأديب والروائي الروسي “ليو تولستوي“-Leo Tolstoy’s 186th Birthday-صاحب الرواية الشهيرة “الحرب والسلام” والتي كتبها عام 1869م، والتي تعد من أشهر الأعمال التي كتبها ليو طوال حياته، كما اشتهر تولستوي أيضاً بسبب رواية آنا كارنينا، التي تم تحويلها لعدد من الأفلام بلغات مختلفة، بما فيها اللغة العربية.

ولد “ليو تولستوي” في التاسع من سبتمبر 1928 بمدينة ياسيانا بوليانا بروسيا القيصرية، تربى تولستوي على حب القراءة والأدب خاصة الأدب الشرقي والعربي، وقد اجتهد أثناء فترة طفولته في قراءة الكثير من الروايات الشرقية، مثل “ألف ليلة وليلة” و “علاء الدين والمصباح السحري” و “علي بابا والأربعون حرامي” وغيرها من الروايات والقصص التي تركت في نفسه أثراً بالغاً وحباً كبيراً للأدب والكتابة.

ونتيجة لتعمقه في بحث ودراسة الأدب العربي، أعجب كثيراً برسولنا الكريم، وكتب عنه في أحد كتبه، وذلك بسبب سماحته وطريقة تعامل المسلمين معه، التي حفظت له مكانته بعيداً عن الغلو والتفريط.

التحق ليو عام 1944 بجامعة كازان، وقبل في كلية اللغات الشرقية، التي تدرس اللغتين التركية والعربية، لكونه عاشقاً للأدب الشرقي، بالإضافة إلى رغبته في العمل في المجال الدبلوماسي بالشرق العربي، إلا أن طريقة التدريس لم تعجبه وترك الجامعة عام 1947 ليتجه إلى مجال الأعمال الحرة، بجانب تثقيف نفسه بقراءة المزيد من القصص والروايات.

استطاع ليف أن يبدأ خلال هذه المرحلة من حياته أن يبدع في مجال الكتابة، فبدأ عام 1952 بكتابة أولى أعماله وهو كتاب بعنوان “الطفولة”، ثم كتاباً ثانياً عام 1954 بعنوان “الصبا” ثم أنهى هذه السلسلة عام 1987 بكتاب بعنوان “الشباب”.

التحق ليو بالجيش وشارك بالعديد من المعارك، التي كتب عنها عام 1963 في كتابه “كوزاك”، الذي حكى فيه عن تجربته في الحروب، ونشر قصصاً واقعية لما شهده أثناء المعارك، وبعد تقاعده من الجيش توجه إلى أوروبا الغربية، التي عاد منها محملاً بثقافات جديدة وفكر أكثر تطوراً، وقام بفتح مدرسة خاصة بأبناء بلدته، كما قام بإصدار مجلة خاصة به.

ومن كتب تولستوي أيضًا كتاب (ما الفن؟). وأوضح فيه أن الفن ينبغي أن يُوجِّه الناس أخلاقيًا، وأن يعمل على تحسين أوضاعهم، ولابد أن يكون الفن بسيطًا يخاطب عامة الناس.

توفي ليو تولستوي إثر إصابته بإلتهاب رئوي أثناء سفره لزيارة أخيه في قرية استابو، في 20 نوفمبر 1910 عن عمر يناهز الـ 82 عاماً، وتم دفنه في حديقة بمدينة ياسنايا بوليانا، ليترك للعالم تركة وثروة من الروايات والكتب التي مازالت تنشر حتى وقتنا هذا.

المصدر: كريم مصطفي - عرب نت 5

إقرأ هذه الأخبار ايضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على "جوجل" يحتفل بالذكرى 186 لميلاد الروائي الروسي "ليو تولستوي" Leo Tolstoy‏

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
67390

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

إرسل إلى صديق
حمل تطبيق كمبيوهوت الآن
أخبار الكمبيوتر والموبايل الأكثر قراءة
كل الوقت
30 يوم
7 أيام